منتديات القرأن مفتاحي ملتقى لكل مسلم و مسلمة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


شاطر | .
 

  صحافة النت أمْ الصحافة الورقية؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 100
نقاط : 5086
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/07/2013
العمر : 26

مُساهمةموضوع: صحافة النت أمْ الصحافة الورقية؟   الجمعة يوليو 26, 2013 9:44 pm

أنا من جيل القلم الجاف وأيضاً القلم الرصاص أبو براية، وعندما اقتنيت أول قلم حبر في حياتي إبان إمتحانات الثانوية العامة التي كان أول شرط من شروط النجاح والفلاح فيها – كما قالت ونبهت وأعلنت وزارة التربية والتعليم إبان هذه الحقبة من الزمن - أن تتم الإجابة بالقلم الحبر وليس الجاف، وأحضر لي والدي القلم الحبر قبل الإمتحانات بأسبوع لأتدرب على الكتابة به، وكنت كلما هممت بتجربة هذا القلم على الورق إلتف جميع من في المنزل حولي ما بين مشجع ومستغرب ومستهجنٍ من قرار وزارة التربية والتعليم بضرورة أن تكون الإجابة في إمتحانات الثانوية العامة بالقلم الحبر– كان هذا الكلام في عام 1988م - .

ومع انتهاء إمتحانات الثانوية العامة كنت قد أدمنت الكتابة بالقلم الحبر، ليس هذا فحسب بل أصبحت محترفاً وعالماً بالأنواع الجيدة من هذه الأقلام من الباركر إلى الشيفر إلى آخر هذه الأنواع والماركات. وأصبحت مدرباً معتمداً لدى الأهل والجيران في الكتابة بهذه الأنواع. وعليه فقد كنت أمارس كتاباتي الصحفية من خلال القلم الحبر، وأغلى قلم حبر إقتنيته هو ذلك القلم الذي إشتراه لي والدي عندما كنت أستعد لأداء أولى إمتحاناتي التحريرية في الكلية الحربية في القاهرة لأصبح ضابطاً مقاتلاً يضع القلم الحبر في جيب بزته العسكرية بدل أقلام تخطيط المعارك. ومن يومها وبذرة العمل الصحفي تنمو في داخلي والكتابة الأدبية تشغل بالي بعد أن نهلت من كتب الأدب والفلسفة والقانون .

أما الآن وبعد عشرين عاماً تقريباً – نحن الآن في عام 2009 – ها هى ثورة الإنترنت تجتاح العالم من أدناه إلى أقصاه وبالطبع امتدت إلى الصحافة، ووجدت نفسي مرة أخرى مضطراً إلى أن أبحث لي عن قلم حبر جديد ووجدت ضالتي في أول جهاز كمبيوتر أقتنيه، وتطور الأمر معي إلى أن اقتنيت جهاز الكمبيوتر المحمول ( لاب توب )، ولكنني كأغلب المثقفين العرب اعتدت على ملمس الورق وعلى الإمساك بالقلم وكان الحديث عن انتهاء الصحافة الورقية يصيبني بالأرق، لدرجة أني قرأت لأحدهم مقالاً وصف فيه صحافة «النت» بالوجبات السريعة، والصحافة الورقية بالوجبات الدسمة والثقيلة.
وأنا أصبحت لا أطيق الوجبات الدسمة والثقيلة. فاتجهت إلى صحافة الإنترنت.
لقد تسارعت الحياة وعلمت بأنه فى بداية الثمانينيات من القرن الماضى رفع الغرب – وأضع مائة خط تحت كلمة الغرب - شعار «عالم بلا ورق»، وكان الشعار يستهدف كل التفاعلات الورقية. وانتشرت الوسائط الإلكترونية لتجتاح الحياة العامة – في الغرب طبعاً إذ أنني في ثمانينيات القرن الماضي كنت أستكشف القلم الحبر كما ذكرت آنفاً ، فأنا لم أكن في الغرب بل في دولة عربية -، وظهرت طائفة لقبت بـ«أعداء الكمبيوتر» - في الغرب أيضاً -.

وحين انتشرت الأقراص المدمجة (cd ) التى تختصر مكتبة بحجم مكتبة الكونجرس الأمريكى فى بضع أقراص، سخر هؤلاء من الفكرة – والساخرون هنا هم الغرب بالطبع فنحن العرب لم نسخر من شيء، لا لشيء وإنما لأننا كنا نستكشف أقلام الحبر - . وهانحن في القرن الحادي والعشرين نكتشف أن تذاكر السفر الورقية اختفت، وتعاملات البنوك أصبحت بلا أوراق وأختام وتواقيع، وعقود الزواج تتم عبر رسائل الهاتف المحمول. والورق يتوارى على نحو متسارع.
العجيب والمؤسف في الأمر وما دعاني إلى كتابة هذه الأسطر هو ما تابعته من نقاش حاد على واحدة من صفحات الإنترنت المخصصة للحوار، وكان موضوع الحوار هو : هل ستعيش صحافة الورق أم ستموت؟ فبالرغم من أن القضية حسمت، إلا أننا – نحن العرب – مازل الحنين يأكلنا نحو أقلام الحبر التي تتسخ منها أيادينا . العجيب أن نتيجة هذا الحوار العقيم لن تزيد فى عمر صحافة الورق، وستنعكس سلباً على مستقبل الصحافة الإلكترونية في مجتمعاتنا العربية، وتمنعها من الالتحاق بقطار الفضاء فى الوقت المناسب. ولهؤلاء المثقفين الذين يدافعون عن الصحافة الورقية أقول : صحافة الإنترنت قادمة بل إنها قد رسخت اقدامها في مجتمعاتنا العربية وأعتقد أن أصدق قول على كلامى نجاح موقعنا هذا ( إتحاد المدونين ) الذي يعد منارة صحافية ويضم بين صفحاته نخبة مميزة من الكتاب والمثقفين والصحافيين .

فهنيئاً لي ولكم هذه الثورة العلمية وهذه الحرية في الكتابة بدون أقلام الحبر التي تتسخ منها الأيادي .

ولكن بقى السؤال هل نفضل صحافة النت أم الصحافة الورقية ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://quranm.arab.st
 

صحافة النت أمْ الصحافة الورقية؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القرأن مفتاحي  :: 
القسم الترفيهي
 :: ثقافة و مقالات صحفية
-